مجهودات وحدات الحرس الوطني في التصدي لظاهرة الاحتكار

تمكّنت دوريّة مشتركة بين وحدات الحرس الوطني بجمّال من ولاية المنستير وفريق تابع للإدارة الجهويّة للتّجارة، يوم 30 أوت 2021، من حجز حوالي 50 طن من العلف والقمح والفول والشعير والسّداري المدعّم دون فواتير شراء، مخزّنة بـ 03 مستودعات عشوائيّة بغاية الاحتكار والمضاربة في الأسواق.

كما تمكّن أعوان فرقة الأبحاث والتّفتيش ببن عروس، يوم 30 أوت 2021، من حجز 3478 علبة سجائر تونسيّة الصّنع و260 علبة "ألعاب ورقيّة" و400 علبة "نفّة"، معدّة للتّرويج خارج مسالك التّوزيع القانونيّة، هذا علاوة على حجز مبلغ ماليّ من العملة الأجنبيّة قدره 160 أورو ودفتر ادّخار بنكي يتضمّن مبلغ مالي قدره 98188 دينارا، وقد تمّ حجز البضاعة المقدّرة قيمتها بـ 152 ألف دينار.

هذا وتمكّن فريق مشترك بين وحدات الحرس الوطني وفرقة الحرس البلدي وفريق تابع للإدارة الجهويّة للتّجارة وممثّل عن الإدارة الجهويّة للصحّة بالجمّ من ولاية المهديّة، يوم 30 أوت 2021، من حجز 30 طن من السّميد والسّكر والفرينة دون فواتير شراء بغاية الاحتكار والمضاربة في الأسواق، إلى جانب حجز حوالي 10.2 طن من السّميد غير صالحة للاستهلاك.

وفي ذات السّياق، تمكّنت دوريّة مشتركة بين فرقة الأبحاث والتّفتيش للحرس الوطني بنابل وفريق تابع للإدارة الجهويّة للتّجارة، يوم 30 أوت 2021، من حجز 41.2 طن من البطاطا وحوالي 13 طن من الحديد (بقيمة 67 ألف دينار) دون فواتير بغاية الاحتكار والمضاربة في الأسواق.

من جهة أخرى، تمكّن فريق مشترك بين وحدات الحرس الوطني بمنطقتيْ صفاقس وجبنيانة وفريق تابع للإدارة الجهويّة للتّجارة، يوم 30 أوت 2021، من الكشف عن 03 مخازن عشوائية معدّة لتخزين الخضر وحجز حوالي 270 طن من البطاطا والبصل داخلها.

وقد تمّ اتّخاذ الإجراءات القانونيّة اللاّزمة في الغرض.

   

  • عدد المشاهدات:
  • (728)

أخبار الحرس الوطني