وزير الداخلية يشرف على افتتاح أشغال يوم دراسي حول التجربة التونسية في مجال مكافحة التطرف والإرهاب بالعوينة

 تولّى وزير الداخليّة السّيد "هشام الفراتي"، صباح اليوم الخميس 05 ديسمبر 2019، بمقر الإدارة العامّة للحرس الوطني بالعوينة افتتاح أشغال يوم دراسي حول "التّجربة التّونسية في مجال مكافحة التّطرف والإرهاب" والذي تنظمّه المدرسة العليا لقوّات الأمن الدّاخلي.

وقد تولّى السّيد الوزير بالمناسبة إلقاء كلمة أكّد فيها على أهميّة التّجربة التّونسية في مجال مكافحة الإرهاب وأوجه التّطرف، مترحّما في ذات السّياق على أرواح شهداء قوّات الأمن الدّاخلي والمؤسّسة العسكريّة، الذين استشهدوا دفاعا على حرمة الوطن من آفة الارهاب ومنوّها بشجاعة جرحى هاتين المؤسّستين، متمنّيا لهم الشّفاء العاجل.

هذا وأكّد السّيد الوزير على أهميّة النّجاحات المحقّقة في هذا المجال، مذكّرا بضرورة مواصلة اليقظة والانتباه والالتزام بالنّظرة الواقعية تجاه هذا النوع من التّهديدات ذات البعد الإقليمي والدّولي، مشدّدا على أهميّة الرّفع من القدرات الاستعلاماتيّة والعملياتيّة لكافة الوحدات المعنيّة بمجابهة الإرهاب.

ودعا السّيد وزير الدّاخلية كلّ المشاركين إلى ضرورة طرح كلّ الاشكاليّات ذات العلاقة بكلّ دقّة وموضوعيّة بما يساعد على وضع استراتيجيّات وخطط عمل كفيلة بمزيد اضفاء النّجاعة والفعاليّة على طرق مجابهتها.

  • عدد المشاهدات:
  • (1488)

مستجدات الوزارة