بــــلاغ

في إطار التوقي من مخاطر الإرهاب، إحتفظت فرق الأبحاث والتفتيش للحرس الوطني ببنزرت وسوسة وقرمبالية وسيدي بوزيد يوم 17 أكتوبر 2017 بأربعة عناصر تكفيرية يُشتبه في إنتمائها إلى تنظيم إرهابي، وذلك لتعمّدهم تمجيد الإرهاب والتحريض عليه عبر مواقع التواصل الإجتماعي.

وتمكنت دورية تابعة لمصلحة التوقي من الإرهاب بإقليم الحرس الوطني بسوسة من القبض على عنصر تكفيري مفتش عنه من أجل مخالفة الإمتثال للإقامة الجبرية.

بإستشارة النيابة العمومية تمّ الإحتفاظ بهم جميعا.  

  • عدد المشاهدات:
  • (1596)

أخبار الحرس الوطني