القبض على عنصر تكفيري خطير بصدد محاولة التسلل إلى بلد مجاور

في إطار العمل على كشف مخططات العناصر التكفيرية المتشددة، تمكنت الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الإرهاب والجرائم المنظمة والماسة بسلامة التراب الوطني بالقرجاني التابعة للإدارة العامة للمصالح المختصة للأمن الوطني بالتنسيق مع إدارات الاختصاص، وتحت إشراف النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب، في عملية استباقية من كشف مخطط أحد العناصر القيادية التكفيرية المتشددة أصيل سيدي بوزيد الذي سبق له أن تورط في عدد من القضايا ذات الصبغة الإرهابية أودع بموجبها السجن وإيقافه وهو بصدد محاولة التسلل إلى بلد مجاور للالتحاق بإحدى التنظيمات الإرهابية، مستعملا بطاقة تعريف وطنية لا تخصه للتفصي من المراقبات الأمنية.

هذا وبإحالة المعني على أنظار النيابة العمومية بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب، أصدر السيد قاضي التحقيق المتعهد بطاقة إيداع بالسجن في شأنه.

  • عدد المشاهدات:
  • (3328)

أخبار الأمن الوطني